انجليزي                            ألماني                       فرنسي

بيان صحفي

جائزة مؤسسة ابن رشد للفكر الحر لعام 2011
تفوز بها صحفية من تونس

يسر مؤسسة ابن رشد للفكر الحر الاعلان عن فوز الصحفية والناشطة التونسية سهام بن سدرين بالجائزة الثالثة عشر لمؤسسة ابن رشد للفكر الحر. تقوم مؤسسة ابن رشد منذ عام 1998 بتقديم جائزة الفكر الحر لشخصيات أو مؤسسات كانت لها اسهامات بارزة في العالم العربي. وللسنة الثانية على التوالي سيقوم متحف الفن الاسلامي في برلين باستضافة حفل تقديم جائزة مؤسسة ابن للفكر الحر وذلك بتاريخ 25 تشرين الثاني/نوفمبر من عام 2011 مما يشكل تتويجا للتعاون المشترك بين المتحف و مؤسسة ابن رشد للفكر الحر.

 

الثورات التي بدأت في وقت سابق من هذا العام في العديد من البلدان العربية لم تفاجئ معظم المراقبين من خارج هذه البلدان فقط، ولكنها فاجأت البلدان ومحيطها أيضاً. لكنها ما كانت لتكن لولا جهود هؤلاء الرواد الذين سعوا لسنوات بشجاعة وبلا كلل لتعزيز التغيير الاجتماعي والسياسي في بلدانهم. سهام بن سدرين صحفية وناشطة في مجال حقوق الإنسان ذات الـ 61 ربيعاً هي اليوم واحدة من أولئك الرواد، والتي بدأت أثناء دراستها للفلسفة في باريس نشاطها من اجل حرية التعبير والديمقراطية في وطنها تونس. في مسيرتها الصحفية عملت في عدة صحف، وتعرضت بعضها للتوقف بسبب محتوى تقاريرها النقدية. شاركت في تأسيس مجلة "كلمة" والتي لم تسمح الحكومة التونسية بترخيصها، ومع ذلك صدرت كمجلة على صفحات الانترنت. على الرغم من الحظر و حجب الموقع وصل عدد زوار "http://www.kalima-tunisie.info" الى 40000 زائر شهريا، وهم من تعلموا التحايل بطريقة مبدعة على الحظر المفروض مما جعل استحالة تحكم السلطات المراقبة في التعرف على الأفراد المستخدمين. وكما تقول سهام بن سدرين فإن "الانترنت هو الفضاء الافتراضي الذي يوفر مساحة آمنة للمقاومة". إن حرية التواصل النسبية على الشبكة العنكبوتية في جميع أنحاء العالم تثبت بأنها مفتاح لتحقيق الديمقراطية في المجتمع.

 

ولكن هذا الالتزام الدائم لا يخلو من عواقب يجرها على صاحبها - فقد شنت عليها حملات تشهير وتم التعريض بها في وسائل الإعلام المكتوبة والمرئية الوطنية، وأصيبت بالجراح اثر تعرضها عدة مرات لهجوم من "مجهولين" على قارعة الشارع واعتقلت وعذبت. لكن كل ما حصل لم يرهبها : "لقد صادروا حريتي، لذلك كنت ملزمة بمكافحتهم"، وكما تقول سهام بن سدرين، لمجرد كونها امرأة، كان من الضروري عليها التمرد ضد أي شكل من أشكال القمع.

قامت مؤسسة هامبورغ للمضطهدين سياسيا باستضافتها كذلك حصلت على منحة ضمن مشروع "كتاب في المنفى" وهو برنامج مؤسسة قلم الألمانية PEN.  وفي عام 2009 ونتيجة للزيادة المطردة للتهديدات على حياتها في تونس اضطرت أن ترحل الى المنفى. عادت في بداية عام 2011 إلى تونس لتشارك من هناك مباشرة في بناء دولة ديمقراطية.

 

نص الاعلان عن جائزة ابن رشد للفكر الحر لعام 2011 بتقديم جائزتها لشخصية نسائية : "كرست جهدها الصحفي لتعزيز الفكر الحر في العالم العربي". جرى انتخاب الفائزة بجائزة هذا العام من قبل لجنة تحكيم مستقلة اختارتها مؤسسة ابن رشد لتولي هذه المهمة بشكل تطوعي، وتميز اعضاء لجنة التحكيم بالخبرة في مجال الصحافة في العالم العربي. وهذا وقد ضمت لجنة التحكيم، السيدة توجان الفيصل (اعلامية وناشطة حقوقية وسياسية، وسابقاً اول امرأة نائب في البرلمان الأردني)، الأستاذ صبحي الحديدي ( كاتب وناقد أدبي ومحرر ومترجم، سوريا/فرنسا)، الأستاذ حمدي قنديل (اعلامي، معد ومقدم برامج تلفزيونية وناشط سياسي - مصر) السيدة نادية المهيدي (استاذة بالمعهد العالي للاعلام والاتصال ومستشارة للعديد من المنظمات الدولية، المغرب)، السيدة ليلى الشيخلي (اعلامية، مقدمة ومعدة برامج في قناة الجزيرة الفضائية، وسفيرة الأمم المتحدة للنوايا الحسنة، العراق/قطر).

 

شكلت شخصيات من عدة دول عربية وغربية مؤسسة ابن رشد للفكر الحر، كمؤسسة في المانيا. واطلقت اسم الفيلسوف ابن رشد (ابن رشد ، 1126-1198) تيمناً به وبفكرة، تدعم التفكير الحر وتعزيز القوى الديمقراطية في العالم العربي من خلال تقديمها لجائزة ابن رشد السنوية. تنوعت  مواضيع الجائزة سنوياً، وشملت حتى الآن مجالات الأدب والسينما، وحقوق المرأة، والإصلاح الديني، والفكر التنويري، والاقتصاد، وصفحات الانترنت. تقوم مؤسسة ابن رشد للفكر الحر بدعوة اعضائها للتصويت على اختيار موضوع الجائزة من خلال قائمة من المواضيع في شهر كانون الثاني من كل عام. وتفتح مؤسسة ابن رشد باب الترشيح لكل من يرغب بذلك، تختار المؤسسة لكل جائزة لجنة تحكيم مستقلة والتي بالتالي تنتخب الفائز، وهذه اللجنة تتغير في كل عام، وينسجم اختيار اعضائها مع موضوع الجائزة واختصاصهم.

 

إذا كنت ترغب حضور الاحتفال أنقر الرابط أو استخدم الطلب وارسله لنا بالفاكس أو الايميل.

 

لمعرفة المزيد من التفاصيل حول لجنة التحكيم انقر الرابط التالي:

سيرة حياة الفائزة سهام بن سدرين  

أعضاء لجنة التحكيم

سيرة حياة صاحب كلمة التكريم

الإعلان عن مواصفات جائزة ابن رشد 2011

عن المؤسسة باختصار

جوائز ابن رشد للفكر الحر

 

Ibn Rushd Fund for Freedom of Thought

Erich-Weinert-Str. 17

10439 Berlin

Germany

Tel. +49 (0) 30 32664-721

Fax +49 (0) 30 32664-722

Web:  www.ibn-rushd.org

E-Mail: contact@ibn-rushd.org

 

________________

 

ساهم بدعم مؤسسة ابن رشد للفكر الحر مادياً (PayPal) أو اصبح عضوا.

ملاحظة: لإلغاء الاشتراك في قائمتنا البريدية نرجو مراسلتنا على هذا الايميل  unsubscribe@ibn-rushd.org مع إضافة عنوان „unsubscribe“ في سطر موضوع الايميل.

Twitter
Facebook