Ibn Rushd Fund for Freedom of Thought

أعضاء لجنة التحكيم

هلا رشيد أمون

 

أستاذة الفلسفة في الجامعة اللبنانية في بيروت وفي جامعة البلمند شمال لبنان.

لها العديد من الكتابات في ميادين الفلسفة، وفي موضوعات تعثّر النهضة العربية، إشكاليات الفكر السلفي الجهادي، التطرف الديني وانعكاساته السلبية على الواقع العربي والإسلامي، ثقافة الموت في العالم العربي وغيرها العديد من الكتابات المرتبطة بواقع العالم العربي المأزوم.

عبد الإله بلقزيز

 

حاصل على دكتوراه الدولة في الفلسفة. أستاذ الفلسفة في كلية الآداب والعلوم الإنسانية، جامعة الحسن الثاني، الدار البيضاء، المغرب. له مؤلفات عديدة (واحدٌ وثلاثون كتاباً) منها: المسألة الوطنية الفلسطينية (1989)، الخطاب الإصلاحي في المغرب (1996)، زمن الانتفاضة (2000)، في الديمقراطية والمجتمع المدني (بيروت 2000)، نهاية الداعية (الدار البيضاء 2000)، أسئلة الفكر العربي المعاصر (اللاذقية 2001)، الإسلام والسياسة (الدار البيضاء 2001)، الدولة في الفكر الإسلامي المعاصر (بيروت 2002)، تكوين المجال السياسي الإسلامي 2005، أزمة المشروع الوطني الفلسطيني من فتح إلى حماس (2006)، حزب الله: من التحرير إلى الردع (1982-2006) 2006، النبوة والسياسة (بيروت)، الدولة والمجتمع – جدليات التوحيد الانقسام (بيروت)، العولمة والممانعة (اللاذقية)، العنف والديمقراطية (بيروت)، العرب والحداثة: دراسة في مقالات الحداثيين (بيروت 2007)، تحرير وتقديم كتاب الحوار القومي-الإسلامي: بحوث ومناقشات الندوة الفكرية التي نظمها مركز دراسات الوحدة العربية والتعاون مع المعهد السويدي بالإسكندرية، بيروت 2008.

كاظم حبيب

 

ولد في مدينة كربلاء في 16/4/1935. درس الابتدائية والمتوسطة والثانوية فيها. كاتب وخبير اقتصاد وسياسي وأحد العاملين في مجال الدفاع عن حقوق الإنسان. سجن وأُبعد في العهد الملكي في الفترة 1955-1958 لأسباب سياسية. درس الاقتصاد في برلين، الماجستير في العام 1964، دكتوراه في العام 1968، وحاز درجة الدكتوراه علوم (هابيل)D.sc. في العام 1973. درَّس في جامعات العراق والجزائر. رئيس تحرير مجلة الاقتصادي العراقية للفترة 1970-1975. كان كاظم حبيب سياسياً معارضاً وعضواً متفرغاً في المجلس الزراعي الأعلى ابتداءً من العام 1975 حتى العام 1978. اُعتقل وعذب خلال النظام الملكي والحكم البعثي وأحيل على التقاعد لأسباب سياسية في العام 1978 وغادر العراق. توجه إلى كُردستان العراق للمشاركة في حركة الأنصار منذ نهاية العام 1981 حتى نهاية 1984 ثم بين عامي 1987-1988. عضو في منظمة حقوق الإنسان العراقية في ألمانيا والمنظمة العربية لحقوق الإنسان ومنظمة العفو الدولية، عضو نقابة الصحفيين العراقية وعضو شرف في نقابة الصحفيين الكُردستاني وعضو المعهد العربي الألماني للبحوث الاجتماعية ببرلين.

أصدر أكثر من 25 كتاباً والكثير من الدراسات والبحوث والمقالات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية وفي مجال حقوق الإنسان والمجتمع المدني باللغتين العربية والألمانية منها: ساعة الحقيقة: مستقبل العراق بين النظام والمعارضة (بيروت 1995). بلدان الجنوب. المشكلات والآفاق (القاهرة)، الثقافة الجديدة (1996)، المأساة والمهزلة في عراق اليوم (دار الكنوز الأدبية، بيروت 2000)، "الإيزيدية ديانة قديمة تقاوم نوائب الزمن" و "العولمة من منظور مختلف" (وزارة الثقافة بغداد 2006)، لمحات من نضال حركة التحرر الوطني للشعب الكُردي في كُردستان العراق، الفاشية التابعة في العراق (2008). عضو في منظمة حقوق الإنسان العراقية في ألمانيا والمنظمة العربية لحقوق الإنسان ومنظمة العفو الدولية. يعيش مع عائلته في ألمانيا منذ 1981.

على خليفة الكواري

 

ولد على خليفة الكواري 1941 في قطر. 1966 بكالوريوس تجارة (إدارة أعمال) جامعة دمشق. 1974 دكتوراه فلسفة - كلية العلوم الاجتماعية - جامعة درهم/بريطانيا 1974، عنوان الرسالة: "Oil Revenues of the Arabian Gulf Emirates: Patterns of Allocation & Impact of Economic Development";. عمل من 1966 إلى 1971 في التجارة (قطاع خاص) ومن 1974 حتى التقاعد كمدير إدارة التسويق والنقل، المؤسسة العامة القطرية للبترول الدوحة/قطر. 1983 مراقب حسابات/دولة قطر. بالإضافة إلى ذلك عمل كمدير أو مستشار أو عضو مجلس إدارة في العديد من الشركات الاقتصادية المتخصصة في الغاز والبترول قبل أن يتفرغ نهائياً إلى العمل البحثي 1978. 1975-1982 أستاذ مساعد في علم الاقتصاد، جامعة قطر. من 1978 – 1980 زميل باحث مركز دراسات الشرق الأوسط – جامعة هارفرد كامبردج/أمريكا; من 1980 – 1982 مدير مشروع دراسات التنمية لأقطار الخليج العربي، جامعة قطر. 1998-1999 رئيس شعبة التعاون الفني في الأمم المتحدة/اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي أسيا- بيروت – لبنان. من 1991 إلى اليوم ورشة عمل "مشروع دراسات الديمقراطية في الوطن العربي: كيف تعزز المساعي الديمقراطية في البلدان العربية" – أكسفورد/بريطانيا بالاشتراك مع الدكتور رغيد كاظم الصلح. كان على خليفة الكواري عضواً في الهيئة الاستشارية أو هيئة التحرير لعدة مجلات متخصصة في مجال التنمية والعلوم الاجتماعية في دول الخليج وعضو مجلس أمناء مركز دراسات الوحدة العربية في بيروت كذلك عضو مجلس إدارة صندوق العون القانوني للفلسطينين في بيروت 2003.

له العديد من الدراسات والبحوث المنشورة باللغة العربية منها "نحو فهـــم أفضل لأسباب الخلل السكاني في أقطار الجزيرة العربية المنتجة للنفط" 1983. "نحو إستراتيجية بديلة للتنمية الشاملة" 1985. "هموم النفط وقضايا التنمية" 1985. "مشروع" لتعزيز المساعي الديمقراطية في البلدان العربية ، أكسفورد 1992. "حوار من أجل الديمقراطية" 1995 (محرر). " تنمية للضياع ..أم..ضياع لفرص التنمية: محصلة التغيرات المصاحبة للنفط في دول مجلس التعاون" 1996. "الحركات والأحزاب العربية والديمقراطية: الموقف والمخاوف المتبادلة" 1998 (محرر). "الحركات الإسلامية والديمقراطية المواقف والمخاوف المتبادلة" 2000. "المواطنة والديمقراطية في البلاد العربية" اللقاء السنوي العاشر لمشروع دراسات الديمقراطية في البلدان العربية، 2001 (محرر). "الخليج العربي والديمقراطية" 2002. "انعكاسات الحادي عشر من سبتمبير على منطقة الخليج العربي" 2002 (محرر). "أزمة الديمقراطية في البلدان العربية" 2004 (محرر).

عبدالله تركماني

 

ولد عبدالله تركماني 1948 في اللاذقية/سورية. 1983 دبلوم في التاريخ العربي المعاصر، جامعة الجزائر. 2001 دكتوراه في التاريخ المعاصر، جامعة تونس. قضى ثلاث وعشرون سنة في التعليم الثانوي والتكويني والجامعي: 6 سنوات في التعليم الثانوي بالجزائر، 5 سنوات في معهد تكوين الأساتذة في مدينة تيارت/الجزائر، 4 سنوات في التعليم الجامعي كأستاذ مساعد في قسم التاريخ، جامعة الجزائر، 8 سنوات كأستاذ تاريخ في معهد ثانوي خاص بتونس "معهد أنتر كوليج" تحت إدارة فرنسية. له نشاط مميز كباحث في الشؤون الاستراتيجية. كان مديراً لقسم الأرشيف والدراسات في مجلة "صوت البلاد" (منظمة التحرير الفلسطينية)، وباحثاً متعاقداً مع مركز التخطيط الفلسطيني بتونس منذ 18 سنة ومتعاوناً مع "المعهد العربي لحقوق الإنسان" منذ سنة 1994 وعضواً في الهيئة العلمية للمعهد، و متعاوناً مع "مركز جامعة الدول العربية" منذ سنة 1997، و"الجمعية التونسية للدراسات الدولية" منذ سنة 1999، و"مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين" منذ سنة 2000، و "المنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم/الألكسو منذ سنـة 2004، و"مؤسسة التميمي للبحث العلمي والمعلومات" منذ سنة 2005، و"مركز الدراسات الدستورية والسياسية"، كلية الحقوق والعلوم السياسية، جامعة القاضي عياض، مراكش/المغرب منذ سنة 2006.

نشر عما يزيد الخمسة كتب ومشارك في نشر أكثر من عشرة كتب أخرى منها: مقاربات حول قضايا التنمية والديمقراطية وحقوق الإنسان في الوطن العربي (1995) مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في البلدان العربية/خمسون سنة من العمل الإنساني (كتاب جماعي) 2001، الأحزاب الشيوعية في المشرق العربي والمسألة القومية من العشرينيات إلى حرب الخليج الثانية (2002)، الثقافة العربية والتحديات الراهنة (كتاب جماعي) 2006، الإسلاميون والحكم في البلاد العربية وتركيا (كتاب جماعي) 2006، الإسلاميون والمجال السياسي في المغرب والبلاد العربية (كتاب جماعي) 2008. وله العديد من المقالات في الصحف والمجلات وشارك في العديد من الموتمرات. عبدالله تركماني مقيم في تونس منذ سنة 1990، متزوج وله 3 أولاد.